تسجيل 38 مخالفة منها 3 جرائم انتخابية بمنوبة

الهيئة العليا المستقلّة للانتخابات

شهدت الحملة الانتخابية للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها، 38 مخالفة منها 3 جرائم انتخابية بدائرة منوبة

وذلك إلى غاية صباح اليوم الجمعة، يوم قبل الصمت الانتخابي، وفق عضو الهيئة الفرعية المستقلة للانتخابات سماح المدوري.

وأوضحت ذات المصدر، أنه تم النظر في جملة المخالفات، مساء أمس الخميس التي أسفرت عن توجيه 18 تنبيها كتابيا الى الممثلين الجهويين لحملة مختلف المترشحين للانتخابات الرئاسية السابقة لأوانها المعنيين بالمخالفات، التي تعلقت بتسجيل مخالفات انشطة غير معلنة وتعليق بيانات المترشحين في غير الاماكن المخصصة لها وتقديم بيانات مغلوطة عند الاعلام عن نشاط.

كما تم اتخاذ قرار حفظ 20 مخالفة لعدم وجود اثباتات وأدلة تؤيدها او لخطأ متعلق بسوء تقدير بعض الاعوان.

هذا وقد تعلقت المخالفات المسجلة والتي تم إقرارها، بمرشح البديل التونسي، مهدي جمعة، وذلك بمجموع 4 مخالفات

وبمرشح حركة تحيا تونس، يوسف الشاهد، ب3 مخالفات، ثم بمرشح حركة النهضة، عبد الفتاح مورو، الذي تعلقت به مخالفتين (02)

فيما توزعت بقية المخالفات بين بقية المترشحين وهم لطفي المرايحي وعبد الكريم الزبيدي وسلمى اللومي وحمة الهمام ونبيل القروي.

وأضافت، أن الهيئة سجلت 3 جرائم انتخابية، كانت قد اقترحت على الهيئة العليا المستقلة للإنتخابات إحالتها على أنظار النيابة العمومية، واثارة دعوى قضائية في شأنها، باعتبارها جرائم إنتخابية ذات صبغة جزائية، تعلقت بمخالفة بمبادئ القانون الانتخابي والفصل 56 منه والقاضي ب” تحجير كل دعاية انتخابية أو متعلقة بالاستفتاء تتضمن الدعوة إلى الكراهية والعنف والتعصب والتمييز”، وكذلك باستغلال الأطفال في الحملة.

هذا وسجلت الهيئة ايضا، شكاية من حملة أحد المترشحين لمنعها من قبل بلدية وادي الليل من القيام بنشاط، مشترطة الاعلام المسبق والترخيص البلدي ودفع المعلوم.

وأشارت عضو الهيئة سماح المدوري، في هذا الصدد أن الهيئة بصدد التثبت من مدى احترام مبدأ تكافؤ الفرص بين جميع المترشحين لدى البلدية المذكورة.

وات

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق