صفاقس: إحتجاز طاقم الخطوط التونسية

أفادت وكالة تونس إفريقيا للإنباء، أن 40 مسافرا قادمين من مطار شارل ديغول بفرنسا ومتوجهين نحو مطار توزر نفطة الدولي  بقوا عالقين بمطار صفاقس لساعات بعد أن رفض قائد الطائرة التابعة للخطوط التونسية مواصلة الرحلة، مما نتج عنه حالة من الغضب في صفوف الركاب الذين لم يغادروا الطائرة.

وقال الرئيس المدير العام للخطوط التونسية، الياس المنكبي، أن الشركة تعاني من مشاكل في السيولة هذه الفترة، رغم الموسم الصيفي الذي يعتبر جيد، وهو ما تسبب في خلق بعض الصعوبات.

وأضاف المنكبي، ما حصل اليوم هو أن الطائرة التابعة للخطوط التونسية حطّت بمطار صفاقس باعتبار أن الشركة ستستغلها في تأمين رحلتين من جربة نحو ألمانيا ومن ثم رحلة اخرى نحو باريس وخيرت الشركة نزول الطائرة في صفاقس مؤكدا انه تم إعلام المسافرين مسبقا بالموضوع وانه سيتم تجهيز حافلتين لنقلهم نحو توزر ولكنهم رفضوا وفق تعبير محدثنا واقدموا على احتجاز كامل طاقم الطائرة واضطرت الشركة إلى جلب طاقم طائرة من مطار المنستير وتأمين نقل المسافرين نحو توزر وفي المقابل تسبب الإشكال في خسارة الخطوط التونسية لرحلتين وتأخير لمسافرين أخرين وطالب محدثنا من المسافرين مراعاة الظروف التي تمر بها الشركة

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق