كندا تحذر من استخدام أدوية الملاريا

هيدروكسي كلوروكين

حذرت إدارة الصحة في كندا من استخدام أدوية الملاريا، هيدروكسي كلوروكين والكلوركوين، لمكافحة مرض كوفيد-19 أو علاجه، وذلك بعد أيام من إصدار فرنسا تحذيرا مماثلا.

وقالت إدارة الصحة الكندية، إن هذين العقارين قد يسببان آثارا جانبية خطيرة من بينها مشكلات في نبضات القلب.
ونصحت بعدم استخدام هذين العقارين إلا بناء على وصفة من طبيب.

وسبق ذلك توجيه وكالة الأدوية الفرنسية السبت تحذيرا للأطباء، من استخدام عقار هيدروكسي كلوروكين في مكافحة كوفيد-19.

كما أصدرت الوكالة الوطنية لأمن الأدوية والمنتجات الصحية في فرنسا تحذيرا بشأن العقار المضاد للملاريا والمستخدم كذلك لعلاج الذئبة والتهاب المفاصل الروماتويدي.

وذكرت أن أكثر من نصف الحالات الـ321 “للأعراض الجانبية غير المستحسنة” للعلاجات المستخدمة حاليا لفيروس كورونا المستجد ناجمة عن عقار هيدروكسي كلوروكين ومضاد الالتهابات المستخدم معه أزيترومايسين.

وأعلنت الوكالة أنه منذ ظهر الوباء، تم تسجيل أعراض جانبية خطيرة في 80 % من الحالات المعلنة.

وضمت وكالة الأدوية الأوروبية الخميس صوتها للأصوات القلقة من استخدام أدوية الملاريا.

وأفادت الهيئة التي تتخذ من أمستردام مقرا بأن “الدراسات الأخيرة سجلت مشكلات خطيرة في نبضات القلب وفي بعض الحالات مميتة عند استخدام كلوروكوين أو هيدروكسي كلوروكين، خصوصا عند استخدامهما بجرعات عالية أو إلى جانب مضاد الالتهابات أزيترومايسين”.

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق