نيويورك: طعن خمسة أشخاص في هجوم على منزل حاخام يهودي

تعرض خمسة أشخاص، على الأقل، للطعن في هجوم استهدف منزل حاخام يهودي في ولاية نيويورك الأمريكية.

وقال مجلس الشؤون العامة لليهود الأرثوذكس إن الحاخام كان يستضيف فعالية دينية في منزله شمالي نيويورك.
ولاذ منفذ الهجوم بالفرار فور طعن عدة أشخاص، لكنه الآن رهن الاحتجاز بعد أن ألقت الشرطة القبض عليه في وقت لاحق. ولم يتضح حتى الآن الدافع وراء عملية الطعن.

وأشار مجلس الشؤون العامة لليهود الأرثوذوكس في تغريدة على حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي تويتر إلى أن أحد المصابين تلقى ست طعنات، على الأقل.

ويأتي هذا الهجوم بعد يوم واحد من إعلان شرطة نيويورك عن تسيير دوريات شرطة في المناطق السكنية ذات الأغلبية اليهودية عقب تهديدات وهجمات يبدو أنها معادية للسامية.

هاجم شخص معه سكين كبير احتفالا بمناسبة “عيد الأنوار” اليهودي في منزل الحاخام حوالي الساعة العاشرة مساء بالتوقيت المحلي يوم السبت، وفقا لشبكة سي بي إس الأمريكية.

وقال يوسي جستتنر، وهو عضو مؤسس في مجلس الشؤون العامة لليهود الأرثوذوكس في منطقة هادسون فالي في نيويورك: “كان بالمنزل العشرات من الناس”.

وقال أرون كون، الذي كان في المنزل أثناء الهجوم لوسائل إعلام “كنت أصلي من أجل حياتي. فقد بدأ هو مهاجمة الناس بمجرد دخوله المنزل. وكان هجوما مباغتا لم نتمكن من التعامل معه”.

وأضاف أن منفذ الهجوم حاول التسلل إلى كنيس يهودي بالقرب من منزل الحاخام، لكن الموجودين في الداخل أغلقوا الأبواب.

وقال مراسلون صحفيون إن منفذ الهجوم لاذ بالفرار، كما أكد شهود عيان أنه استقل سيارة بدون لوحات أرقام.
وقالت الشرطة، في وقت لاحق، إنها رصدت سيارة تطابقت مع وصف الشهود وتمكنت من القبض على المشتبه به.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق