أخبار عاجلة

وزارة الداخلية تكشف عن الإرهابي الخطير بجبل السيف

في إطار عملية أمنية إستباقية تمكنت فيها وحدات من الحرس الوطني بولاية القصرين، اليوم الأحد، من القضاء على عنصر إرهابي، حيث أعلنت وزارة الداخلية أن العنصر الإرهابي المذكور هو الجزائري “مراد بن حمادي الشايب” المُكنى بـ “عوف أبو المهاجر” وهو شقيق الإرهابي “لقمان أبو صخر” الذي تم القضاء عليه سنة 2015.

ويعتبر هذا الإرهابي من أخطر القيادات وأكثرها دموية، حيث شارك في عديد العمليات التي استهدفت الوحدات الأمنية والعسكرية ببلادنا منذ سنة 2013.

ومن أهمها عملية سيدي علي بن عون (سنة 2013)، عملية هنشير التلة 1 (سنة 2013)، عملية الهجوم على منزل وزير الداخلية الأسبق (سنة2014)، عملية هنشير التلة 2 (سنة 2014)، استهداف دورية عسكرية بجبال ورغة ولاية الكاف (سنة 2014)، استهداف دورية عسكرية بنبر ولاية الكاف (سنة 2014)، استهداف دورية تابعة للحرس الوطني ببولعابة ولاية القصرين (سنة 2015)، كمين لتشكيلتين عسكريين بجبل مغيلة ( أفريل ونوفمبر 2015)، استهداف مدرعة عسكرية بجبل سمامة (سنة 2016)، عملية تصفية المواطن “الأمجد القريري” واستشهاده (سنة 2018)، استهداف مدرعة عسكرية (سنة 2019)، هذا إضافة إلى قيامه بزرع الألغام بجبال ولاية القصرين ومداهمة المنازل المتاخمة لجبال القصرين والاستيلاء على المؤونة.

تحقق أيضا

حملة تعقيم مدن وشوارع العاصمة للوقاية من انتشار فيروس كورونا

نفذت وزارة الداخلية التونسية السبت، حملة تعقيم في عدد من المناطق بالعاصمة تونس للوقاية من …

اترك تعليقك هنا